الاجتماع الأول للجنة الوطنية للتنمية المستدامة


ط§ظ„ط®ظ…ظٹط³, 16 ط­ط²ظٹط±ط§ظ†, 2022


عقدت اللجنة الوطنية للتنمية المستدامة المشكلة بموجب قرار السيد رئيس مجلس الوزراء رقم 812 تاريخ 15/5/2022 اجتماعها الأول برئاسة الدكتور فادي سلطي الخليل رئيس هيئة التخطيط والتعاون الدولي، حيث تحدث الدكتور الخليل في بداية الاجتماع عن مهام هذه اللجنة المتعلقة بالإشراف على جميع النشاطات والفعاليات ذات الصلة بأهداف التنمية المستدامة، وإعداد تقرير التقدم المُحرز الثاني وتقرير الاستعراض الطوعي الذي سيُقدَم في المحافل الدولية، وتنسيق كافة الجهود الداعمة لتنفيذ مهام اللجنة؛
كما أكد السيد رئيس اللجنة على أهمية العمل على المستويين الوطني والدولي في إنجاز هذه التقارير . والتي هي على غاية من الأهمية على المستوى الدولي لمساهمتها في إيصال رسائل الجمهورية العربية السورية، وخاصةً تلك المتعلقة بأثر الحرب على سورية والإجراءات القسرية أحادية الجانب المفروضة من بعض الدول والكيانات التي استهدفت التنمية في سورية ومتطلباتها الأساسية ،وأثرت سلباً على محاور التنمية المستدامة بشكل يخالف كافة المواثيق الدولية ويشكل بيئة غير مواتية لتحقيق التنمية المستدامة. وأشار أيضاً إلى آليات إدماج أهداف التنمية المستدامة في متن البرنامج الوطني التنموي لسورية في ما بعد الحرب والذي يشكل خطة العمل الاستراتيجية لسورية حتى عام 2030.
بدوره تحدث الدكتور بشار الجعفري نائب وزير الخارجية والمغتربين عن تطور مفهوم التنمية المستدامة وعلاقته بالعولمة، وآليات تعاطي المجتمع الدولي مع التنمية، وتحدث عن أن المهمة الملقاة على عاتق اللجنة هي مهمة وطنية بامتياز موضحاً ضرورة استغلال الأوجه الإيجابية للتوافقات الدولية ومنها التنمية المستدامة، مؤكداً على اعتماد الأولويات الوطنية كمنطلق لإعداد التقارير الوطنية. ومشيراً إلى أهمية التعاون مع منظومة الأمم المتحدة في بناء القدرات ونقل الخبرات.
السيد فضل الله غرز الدين معاون رئيس هيئة التخطيط والتعاون الدولي لشؤون التخطيط تطرق إلى قواعد بيانات ومعلومات التنمية المستدامة وآليات التعامل مع نقص هذه البيانات والمعلومات، وكيفية التعامل معها حتى لا تشكل عائقاً أمام إنجاز المهام الموكلة للجنة، كما تحدث عن التعاطي السليم مع مفاهيم التنمية، وأشار الى ضرورة تشكيل فرق العمل وبناء قدراتها وتحقيق التشاركية في التمثيل للوصول إلى تقارير وطنية تشاركية.
كما بين المستشار رفعت حجازي المنسق الوطني لأهداف التنمية المستدامة ضرورة تأصيل أهداف التنمية المستدامة على المستوى المحلي لما سببته الحرب على سورية من فجوات تنموية بين المحافظات من جهة، واختلاف الأولويات التنموية فيها والتي عبرت عنها مؤشرات التنمية في كل منها. كما تحدث عن ملامح ومكونات مشروع سيتم التنسيق بخصوصه مع المنظمات الدولية بالتعاون مع وزارة الخارجية والمغتربين، والذي من خلاله يمكن تقديم الدعم لإنجاز التقارير، ورصد التنمية المستدامة في الجمهورية العربية السورية
هذا وقد تحدث عدد من السادة معاوني الوزراء عن أهمية الانطلاق من الأولويات الوطنية وتشكيل فرق العمل الفنية، وضرورة التركيز على بعض القضايا الهامة والمحورية كقضية الطاقات المتجددة.
الدكتور عدنان حميدان مدير المكتب المركزي للإحصاء أشار إلى جهود المكتب في توفير قواعد بيانات تلبي متطلبات العمل للجهات المستخدمة، كما بين وجود عدد من النشاطات التي ينفذها المكتب وتصب في مجال التنمية المستدامة.
وفي نهاية الاجتماع تمّ إقرار خطة عمل اللجنة، والاتفاق على وضع مصفوفة تنفيذية وإطار زمني لإنجاز مهامها ومخرجاتها، ومتابعة العمل على تشكيل فرق العمل الفنية، كما جرى تحديد المحافظات التي سيتم التركيز على إعداد تقارير تنمية مستدامة محلية فيها.





عدد المشاهدات: 1197

التعليقات


إنّ التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها



.